منوعات

ضرب مواقع لحزب الله في العراق

مؤشرات حرب أمريكا ضد إيران

وهل هذا التوتر هدوء ما قبل عاصفة حرب عالمية؟

ألوانك – خاص

أفصح السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام عن سعادته بالقصف الأمريكي لميلشيات حزب الله في العراق مؤكدا أَن اللغة الوحيدة التي تفهمها إيران هي القوة.

وعبر في تغريدة له على حسابه في تويتر “سعيد للغاية لرؤية الضربة الأمريكية ضد (وكلاء إيران / حزب الله)، وقد جاءت تلك الضربات ردًا على الهجوم الذي واجهته مواقع القوات الأمريكية في العراق.

وأضاف غراهام في تغريدته: “اللغة الوحيدة التي تفهمها إيران هي القوة، وإنني أقدر بشكل كبير إدارة ترامب على محاسبة ملالي إيران ضد ممارستهم في العراق وسوريا”.

وفي وقت سابق أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) قيام طائراتها بشن غارات على مقار لميليشيات حزب الله العراقي ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من المقاتلين، من بينهم القيادي في الميليشيات، أبو علي الخزعلي.

استهدفت المقاتلات إف 15 الأميركية وفقا لما ذكره مصدر عسكري أميركي 5 قواعد تابعة لميليشيات حزب الله العراقي:

3 في الأنبار و2 في سوريا، ليسفر القصف عن سقوط 10 قتلى و14جريحا حصيلة أولية لاستهداف قواعد حزب الله العراقي.

وفي بيان للجيش الأميركي، أفاد أن المنشآت الخمس المستهدفة لحزب الله العراقي منها مخازن أسلحة ومواقع للقيادة والسيطرة، كما ذكر البنتاغون أن الضربات جاءت ردا على مقتل متعاقد دفاع أميركي في العراق خلال المواجهة التي شنها قوات حزب الله في العراق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى